الخميس، 21 يناير، 2010

دستــــــــــــوووور يا سيادنا


موضوع خطير سيطر على عقول معظم الأمهات وكمان الآباء سواء في الريف أو في المدن..
أي أسرة دلوقتي لو بنتهم أتأخرت شوية في الزواج يبقى يا داهية دقي البت معمولها عمل أو عليها عفريت.
أو لو أم عندها طفل شقي شوية يبقى راكبه عفريت ومش طبيعي.
أنا واحدة من الناس عمري ما اقتنعت بالكلام ده وبالرغم من كدة غصبت على أن أدخل العالم ده وأشوفه وأشوف أيه اللي بيحصل فيه وليا تجارب عديدة في الموضوع ده .
أنا عن نفسي اعتبرت الموضوع ده كمادة علمية بدرسها وبعرف عنها وبعرف ايه اللي بيحصل فيها مش معنى كدة اني مش مقتنعة بموضوع الجان والمس الجني والسحر
المس الجني مذكور في القران والسنة والسحر وفي ايات كتيرة واحاديث نبوية بتنص على كدة ومنها بسم الله الرحمن الرحيم"الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس "

وأما الدليل الثاني فهو قوله تعالى: "وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ*وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنِ السَّبِيلِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُم مُّهْتَدُونَ*حَتَّى إِذَا جَاءَنَا قَالَ يَا لَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ"

وأما الثالث فقوله -عز وجل-: "وَاذْكُرْ عَبْدَنَا أَيُّوبَ إِذْ نَادَى رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الشَّيْطَانُ بِنُصْبٍ وَعَذَابٍ"

وأما الرابع فقوله تعالى: "إن الذين اتقوا إذا مَسَّهُمْ طائفٌ من الشيطانِ تَذَكَّرُوا فإذا هم مبصرون"

كل دي ادلة وبراهين على ان المس الجني حقيقة موجودة في حياتنا

وبيكون ليه اسباب كتير

ومنها:

السحر والاعمال يعني دلوقتي اي واحدة عايزة تنتقم من واحدة تانية بتروح تعملها عمل والحكاية دي منتشرة في الارياف بشكل مش معقول

طبعا كمان النظر في المراية باستمرار

كمان الجلوس لفترات طويلة في الحمامات او الغناء فيها والصوت العالي في الاماكن الضلمة


لكن اللي انا بعترض عليها هو طريقة التخلص من المس ده وبعترض على الشعوذة والدجل واساليب النصب في حل فك الاعمال.

والاعتقاد الكبير في ان كل شيء في حياتنا بيعتمد على السحر والاعمال والمس


وهحيلكوا عن بعض منها علشان تشوفوا الضحك على الدقون!


أول حكاية.....
في يوم من الأيام قاعدين في أمان الله لقينا مرات خالي جاية عندنا وفضلت قاعدة شوية تتنمس كدة وتلف وتدور وبعدين أخدت أمي الطيبة البريئة في جمب كدة وقالتلها إنتي إزاي ساكتة على بنتك لحد دلوقتي دي اتخرجت من الكلية وبقت 22 سنة وكدة مش كويس وشيئ مايطمنش
ماما قالتلها وأنا هعمل أيه بس ماهي كل لما بيجلها عريس بترفض وتقول أنا مش مرتحاله ومش عاجبني
قالتلها لالالالالالالالالالالالا الكلام ده مايتسكتش عليه أبدا لازم تروح لشيخ يشوف مالها وبيها أيه
البت حلوة وخسارة تعقد لحد دلوقتي من غير جواز (وش مطلع لسانه)
أنا أعرف شيخ كويس أوي وهيعرفها مجرد ما يشوفها وهيعرف عليها كام عفريت
المهم أمي جت تقولي طلعت عفاريتي كلها عليها بجد واتنرفزت عليها وقولتلها أنا مش بقتنع بالكلام الفارغ ده ولا بالدجل والشعوذة دي وبعدين أنا لسة صغيرة وكمان أنا اللي برفض العرسان (وش مطلع لسانه تاني) ده طبعا كان من كاااااام سنة قالتلي ماهو ده شيئ يخوف ويخلينا نشك إنك مش عاجبك حد.
يا بنتي يهديكي يرضيكي مش هنخسر حاجة وبعد عياط وعصبية اخيرا وافقت...
وروحنا أنا وأمي ومرات خالي وكان اخويا قارف بابا شوية فأخدناه معانا جايز عليه كام عفريت هو كمان..
المهم مشينا مشوار طويييييييييييل علشان نوصل للبلد اللي فيها الشيخ اللي هيطلع العفاريت اللي عليا كل ده وأنا على أخري ومش طايقة ماما ولا مرات خالي وببصلهم على انهم ريا وسكينة.
وبعد عناء وعذاب طويل ومن بلد لبلد ومن نجع لنجع ومن كفر لكفر أخيراً وصلنا للبلد اللي موجود فيها الشيخ . ولما سألنا عليه لقيناه انتقل إلى إذاعة خارجية على الهواء مباشرة أي مااااااااات وشبع موت المهم أنا فرحت جدا وماما ومرات خالي وشهم بان عليه الزعل ورجعوا بادراج الخيبة والفشل.
واحنا راجعين بقى في الطريق مرات خالي مش عايزة ترجع البيت أبدا من غير أي إنجاز لازم تعمل حاجة تطلع بيها عفاريتي أنا وأخويا اللي ماشي معانا ومش فاهم هو في ايه!!!
وفجأة بصتلنا وقالت لنا أنا أعرف شيخ تاني أحسن من اللي مات ده واسمه
الشيخ (زعبلة).
رديت عليها بكل غيظ ونرفزة وقولتلها يخربيت كدااا
يطلع ايه الشيخ زعبلة ده كمان يا مرات خالي
ده شيخ كويس أوي يا نور عيني والبلد كلها بتروحله
يعني لو البلد كلها مجانيين نبقى زيهم يا مرات خالي؟ وكمان هي البلد كلها عليهم عفاريت؟ ما تسيبك من الهبل ده ويلا نروح أنا خلاص مش طايقة نفسي ولسان حالي بيقولها ولا طايقاكي...
المهم أخدتنا وروحنا للشيخ زعبلة
روحنا لقينا بيت قديم جداً من دورين وأصحابه شكلهم ناس على قدهم جداً
والدور الأرضي مقسوم جزأين...
جزء للرجالة وجزء للستات قصدي الرجالة والستات اللي عليهم عفاريت ودستووووووووووور ربنا يجعل كلامنا خفيف عليهم.
المهم دخلنا المكان اللي فيه الستات
ببص بعيني لقيت أوضة صغيرة ومليانة ستات على كل شكل ولون
فلاحيين ومتعلميين ومتمدنييين وبنات وستات وحاجات غريبة اوي
ولقيتهم كلهم قاعدين على الارض على شكل مربع جمب حيطان الأوضة وكل واحدة فيهم ماسكة ورقة بتقرأ فيها.
وفي وسطهم قاعد راجل على كرسي وماسك ورقة وقلم وحاجة كدة بيضرب بيها
راجل اجارك الله من شكله عمري ما خوفت من بني أدم قد ما خوفت من الراجل ده.. راجل ملقيتش في وشه أي علامة من علامات الإيمان وكان مكشر جداً وحواجبينه تقيلة اوي ونازلة على عينيه وبيتكلم بعصبية وقلة ذوق.
مجرد إني شوفته قلبي اتقبض ورجعت بضهري بسرعة واتاري مرات خالي واقفة ورايا راحت دفعاني بإيدها قدامه وقالتلي أدخلي متخافييييش يا شااااابة
لقيت اللي بصلي وقالي تعالي هنا يا بت

قولتله في عقل بالي بت في عينك ده انا ستك وتاج راسك قال بت قاااااال... بتشتكي من ايه؟
قولتله وأنا مرعوبة ووشي أصفر زي الليمونة: دايما معدتي تعبانة ولسة مكملتش كلامي...


لقيت اللي قالي انتي واكلة وشاربة ومخطية واقعدي هنا وخدي ورقة من دول اقرأي فيها لحد لما أقولك بطلي... أخدت الورقة بخوف وقعدت أقرأ في جمب وأنا نفسي أنفجر في العياط.
أقولكوا بقى واكلة وشاربة ومخطية يعني ايه؟؟
يعني حد عاملي عمل وحاطتهولي في الأكل أو في الشاي أو رشه قدام عتبة الشقة
والعجيب إني لقيته بيقول الجملة دي لكل واحدة تدخل وعلى الملأ كدة قدام الجميع يعني فضايح فضايح ومصر كلها عرفت اني عليا 6عفاريت
الورقة بقى كانت عبارة عن أيات قرآنية صغيرة جداً تقرأ وتكرر بالمئات المرات
مثلا على ما أذكر كان فيها حرف (ن) او (وألنا له الحديد) ده بالاضافة لكلام تاني غريب مكنتش فهماه
أما اللي عندها إبن شقي ومطلع عينها يقولها إنتي رميتي ماية سخنة في الحمام والجن بينتقم منك في إبنك
إقعدي في جمب وإفضلي كرري جملة (سامحوني مكنش قصدي)
اليوم ده كنت حاسة إني في كابوس
أيه اللي بيحصل ده... وفين عقول الناس دي... ده طبعا غير التليفونات الرهيبة كل شوية
قد كدة الناس مقتنعين بالكلام ده
يا ترى أنا اللي صح ولا هما
حسيت كأني في دوامة
المشكلة اني لما بتعرض لموقف زي ده بحس بصداع فظيع وضغط الدم عندي بينخفض واحس اني مش قادرة اركز ولا افكر واني مغلوبة على امري.
ده غير أعجب حاجة صادفتني يوميها
الراجل ده جايب ورقة وكاتب أسماء الموجودين عنده فيها
اسم البنت وامها وجدتها حتى لو كانت متوفية
ويكتب على كل إسم راح من عليها كام عفريت وجالها كام عفريت
المهم لقيته قالي انتي راح من عليكي ست عفاريت وجالك مش عارفة كام ومامتك راح من عليها كام وجالها كام
وجدتك راح من عليها 3 وجالها اتنين
نعم!! بيقول ايه الراجل ده
انا جدتي ماتت من كام سنة
عفاريت ايه اللي راحت من عليها وعفاريت ايه اللي جت
عرفت ساعتها واتاكدت اني صح وان كل ده كلام فارغ
وقال تجولي كل اسبوع مرة... انا وافقت بس علشان أرضي ماما وأشوف أخرة الكلام الفارغ ده ايه وبعد كدة امتنعت وقولتلها لو السما انطبقت على الارض مش هكرر المهذلة دي تاني
وروحت تاني يوم الشغل وكنت مضايقة جدا من اللي حصل انبارح وشارده وعمالة افكر جت صحبتي الانتيم وقالتلي مالك في ايه شكلك مش طبيعي فحكيت ليها على اللي حصل والهانم فضلت تضحك وراحت جرت على خطيبها وقالتله زهور عليها ست عفاريت وخطيبها سيحلي في الشركة كلها وهاتك يا تريقة ويقولي كل شوية بتقضيهم مكان ازاي دول طب حاطلهم كام سرير وببص الاقي كل اللي قاعدين جمبي قاموا يجروا وسابولي المكان قولتلهم تعالي يا تحفة انتي وهيا اقعدوا مكانكم عفريت لما يلهفك منك ليها
وكانت الفضيحة بجلااااااااااجل.....قولت لصحبتي ابقى اضربيني بالجزمة لو جيت قولتلك حاجة بعد كدة يلا بقى هيه والله لو ما سكتي هوصي عفاريتي عليكي يأدبوكي انا مش لواحدي يا ماما ده انا ورايا عفاريت ياكلوا الظلط (وش شريروناكش شعره ومبرأ عينيه) هههههههههه

أراكم مع حكاية تانية من حكايات دستووووووووووووور ياسيادنا.

الاثنين، 4 يناير، 2010

قلبـــــي يحتــــــرق ....



منذ زمن لم يكن ببعيد لم يلم النوم بأجفاني
فأصبحت أشعر وكأنني جسد بلا روح
ألهث وألهث وكأني أشرب من ماء البحر المالح
فيزداد عطشي إليك يوماً بعد يوم
ويحترق قلبي كموقد لاتطفئ ناره ولا تهدئ أبداً
فقد كست أرض قلبي الكآبة
وانتزعت من داخلي كل السعادة
يقتلني البعد عنك
كنت أرى قدماي تحترقان بالنار فأتقدم إليها بخطى ثابتة متواصلة ومنتظمة وكأني أسير في بستان
أستعذب قربي منك وقربك مني
قربي منك بروحي وقلبي وكياني
وقربك مني بجسدك وصوتك فقط
أتعطش دائماً لرؤية عيناك وسماع همسات صوتك
وأنا موقنة تماماً أنك لست لي وأنني لست لك
وأعلم أنني لم أهفو أبداً على أبواب قلبك
فأنا إليك كشيء من الأشياء الضئيلة الضعيفة الهشة التي لا تذكر على هامش حياتك
أحترق في الليلة مئات المرات وأنا أراك بخيالي متنقلاً في كل ركن من أركان حياتي
فأصبح قلبي متحفاً للرعب لابتعاد خطواتك عني
وعندما أريد أن أطفئ بعض من نيران قلبي
أركد إلى صورتك التي سقطت منك دون أن تدري
وأحتضنها بقوة وأنا واهمة أنها سوف تهدئ من نيراني فأزداد احتراقاً واحتراقاً

ينساب الدمع من عيني في كل لحظة حتى احترقت جفوني
وأهيم على وجهي بين جبال من الآلام
فيئن جسدي من العذاب
ويضيق صدري كعنق زجاجة نحيلة الفاه
فالنجوم قد ذهب ضياؤها البراق
والشمس والقمر أراهما زابلان
كعيوني البنية الغائمة في دنيا الظلام
وهناك عند شاطئ البحر العريق
أخر مغشيا علي وأفيق لأجد رماله وأمواجه ترتشف ما تبقى من عبقي وجسدي النحيل
فأخر ساجدة... فينتفض جسدي من فرط النحيب
وأفيق لأجد نفسي ألهث وأضيق ذرعاً بالحياة
ويعميني الدوار ويدي تمسك في خذلانها خنجر الموت وسم الانتحار
فكنت زهرة أمل جفت أوراقها وذهب رحيقها ومات أملها ولعك الحزن أحشائها

فاحترقت واحترق قلبها